كاريكاتير وصورة

النشرة البريدية

الكلمات الدليلية:

لا يوجد كلمات دليلية لهذا الموضوع

قيم هذا المقال

0
الرئيسية | مجتمع | جعل شعار “النيابة العامة المواطنة “واقعا ملموسا بالدائرة الاستئنافية كلميم.

جعل شعار “النيابة العامة المواطنة “واقعا ملموسا بالدائرة الاستئنافية كلميم.

 

منذ توليه لمنصب الوكيل العام للملك لدى محكمة الاستئناف بكلميم أبدى الأستاذ سعيد موفنين حرصه الشديد على أهمية تنزيل برامج إصلاح منظومة العدالة. 

حيث عمل على حث نوابه ومرؤسيه بأن يستشرفوا المشاكل والإشكالات، ويستبقوها بحلول ناجعة تحقق انسجام وتكامل أداء مكونات المحكمة مع تحديث آليات ومساطر التصريف اليومي لحاجيات المواطنين من العدالة. 

الوكيل العام للملك باستئنافية كلميم الأستاذ سعيد موفنين أخذ على عاتقه أيضا منذ أن حضي بالثقة المولوية الشريفة وتكليفه بهذه المسؤولية الانفتاح على محيطه الداخلي والخارجي، والانصات وحل المشاكل، والاجتهاد في إيجاد الحلول المبتكرة وإنتاج الأفكار الخلاقة، ليجعل من شعار “نيابة عامة مواطنة” حقيقة وواقع ملموس لدى ساكنة بوابة الصحراء “كلميم”والداوئر التابعة لنفوذها الترابي والاداري.

موفنين مستعينا بطاقم كفئ من نوابه و السيد وكيل الملك بإبتدائية الشاب الطموح الأستاذ كمال محرر والسيد وكيل الملك بابتدائية طانطان الأستاذ يونس الحيان وفي ظرف وجيز مضى للانخراط بكل فعالية وجدية من أجل الرفع من جودة العدالة بغية تحقيق النجاعة القضائية ورصد مكامن الخلل وتحديد مكامن الضعف والقوة، وضبط الموارد التي يتوفر عليها سواء كانت مادية أو بشرية وذلك قصد تدبير أفضل للملفات القضائية.

عمل دؤوب وحرص يومي على التفاعل الإيجابي مع شكايات وتظلمات المواطنين في أجال معقولة وحرص تام على التنزيل والتطبيق السليم للقانون جعلت الشارع الكلميمي والطانطاوي يستشعر الفرق و الأمن القضائي و يعبر عن أمنيته بأن تنتقل عدوى خدمة المواطن لباقي القطاعات بالإقليم .

 

الآراء الواردة في التعليقات تعبر عن آراء أصحابها وليس عن رأي الموقع

الإشتراك في تعليقات نظام RSS تعليقات الزوّار (0)

المجموع: | عرض:

أضف تعليقك