كاريكاتير وصورة

النشرة البريدية

الكلمات الدليلية:

لا يوجد كلمات دليلية لهذا الموضوع

قيم هذا المقال

0
الرئيسية | أخبار جهوية | الوكالة الحضرية بكلميم: ما بين الركود و الجمود و غياب التواصل

الوكالة الحضرية بكلميم: ما بين الركود و الجمود و غياب التواصل

منذ تعيين المدير الجديد بالوكالة الحضرية بكلميم، يشهد هذا المرفق حالة سكون وجمود لم يعيشهما من قبل، بسبب التراجع الكبير في ملفات الإستثمارات...، ناهيك عن الوضع الحالي  الذي تعيشه الجهة من تأخر في بعض الملفات التي لا تستدعي طول الانتظار ما يعطل الزمن التنموي... و يزيد في تأزيم الوضع في قطاع لتعميير بالجهة عموما.

كل هذا جاء نتيجة الجمود في معالجة القضايا العقارية، وتراجع مؤشرها بالمدينة، في حين يواصل المدير الجديد، منذ تعيينه سياسية الأبواب المغلقة، و انعدام التواصل البناء و غياب الإنفتاح على محيط المؤسسة.

فطابع التسيير التقليدي الذي يتبعه هذا المسؤول ، وغياب منهجية التنظيم المعقلن، وغياب آلية تشاركية، يترتب عنه ركود في طرق التسيير ، تأثر بشكل مباشر وسلبي على تطور الأداء الإداري، وذلك يظهر جليا على طرق التدبير داخل هذا المرفق .

الآراء الواردة في التعليقات تعبر عن آراء أصحابها وليس عن رأي الموقع

الإشتراك في تعليقات نظام RSS تعليقات الزوّار (0)

المجموع: | عرض:

أضف تعليقك