كاريكاتير وصورة

النشرة البريدية

الكلمات الدليلية:

لا يوجد كلمات دليلية لهذا الموضوع

قيم هذا المقال

0
الرئيسية | أخبار جهوية | حصيلة ورشة عمل مدينة المهن والكفاءات لجهة كلميم واد نون

حصيلة ورشة عمل مدينة المهن والكفاءات لجهة كلميم واد نون

 

شهدت قاعة الاجتماعات بولاية جهة كلميم واد نون اليوم اشغال ورشة العمل المتعلقة بإحداث مدينة المهن والكفاءات بجهة كلميم واد نون التي تراسها السيد الوالي الى جانب حضور السيدة رئيسة مجلس الجهة والسيدة المديرة العامة لمكتب التكوين المهني و انعاش الشغل و كدا السادة رؤساء الغرف و ممثلين عن القطاع المهني الى جانب الشركاء و المعنيين بهذا المشروع الواعد .


افتتح السيد الوالي بكلمة ترحيبية ، أكد من خلالها  أهمية هذه الورشة التي انعقدت في إطار تنفيذ خارطة الطريق الخاصة بتطوير قطاع التكوين المهني، طبقا للتوجيهات السامية لجلالة الملك ، من أجل إعداد عرض تكويني يثمن خصوصيات ومؤهلات الجهة و دعا الجميع إلى الانخراط في هذا “الورش الملكي”،


تلى دلك كلمة للسيدة رئيسة الجهة حيث ثمنت جهود المديرة العامة و مواكبتها لمشروع المدن و الكفاءات على الصعيد الوطني و أشادت بهذا المشروع الدي ستحتضنه جهة كلميم واد نون و مدى انعكاسه على المسار التنموي بالجهة.

بعد ذلك قدمت السيدة المديرة العامة لمكتب التكوين المهني وإنعاش الشغل، لبنى طريشة، العرض التكويني المتعلق بمدينة المهن والكفاءات لجهة كلميم واد نون .


وأوضحت السيدة  لبنى طريشة خلال ورشة العمل الجهوية حول مشروع إحداث مدينة المهن والكفاءات التي تأتي في إطار خارطة الطريق الرامية إلى تطوير التكوين المهني، أن هذه الأقطاب تشمل الفلاحة و الصيد البحري والرقمنة، كما تمت إضافة قطب البناء و الاشغال العمومية بمختلف تخصصاته ومستوياته تماشيا مع البرامج التنموية والأوراش الكبرى التي ستقبل عليها جهة كلميم واد نون وذلك في إطار التشاور مع الفاعلين الجهويين والمحليين و التأكد من وجاهة هذه الخريطة التي ناقشها المشاركون في الورشة، وإثراء عرض التكوين المقترح متى اقتضت الضرورة ذلك ،   .


وأشارت السيدة المديرة العامة خلال الورشة، التي تأتي لمواكبة تطورات المشروع بغية تعزيز التعاون والتشاور من أجل انخراط فعلي لكل الفاعلين الجهويين والمحليين، والمصادقة على خارطة الشعب والتخصصات ، تشمل هذه الأقطاب 29 شعبة و توفر بذلك 1000 مقعد بيداغوجي بالإضافة الى سكن داخلي للمتدربين بطاقة استيعابية تصل الى 100 سرير.

. هده الرؤية، تتوخى تحسين جودة التكوينات المهنية، من خلال الحكامة الجيدة التي تروم تأهيل العرض التكويني، وإعادة هيكلته ، عبر خلق جيل جديد من مؤسسات التكوين المهني تأخذ شكل مدن المهن والكفاءات، مع عصرنة المناهج البيداغوجية لمواكية البرامج التنموية خصوصا بالأقاليم الجنوبية.


وأضافت أن الهدف هو تحسين جودة التكوين المهني، وتحسين قابلية تشغيل الفئة العاملة في القطاع غير المهيكل، مع إرساء نظام للتوجيه المبكر وتحسين جاذبية التكوين المهني، موردة وجاهة إدماج اللغات الأجنبية وتطوير المهارات الذاتية في إثراء وتجويد التكوينات المهنية و بغية تأهيل الشباب.

كما، أوضحت السيدة لبنى طريشة أن استراتيجية القطاع لم تغفل البعد القاضي بإعادة النظر في وضعية الموارد البشرية، مع تأهيل البنيات التحتية لمعاهد التكوين المهني بكل من مدينة كلميم والطنطان.


واختتمت  هذه الورشة، التي تميزت بالمصادقة على خريطة الشعب الخاصة بمدينة المهن والكفاءات لجهة كلميم واد نون بكلمة للسيد المدير الجهوي لمكتب التكوين المهني و انعاش الشغل بالأقاليم الجنوبية الذي اكد بدوره على الدور المنوط بقطاع التكوين المهني و انعاش الشغل الى جانب كافة الشركاء في تكوين الموارد البشرية و تقوية المؤهلات و قدرات الشباب من أجل مواكبة التنمية الاقتصادية و الاجتماعية الجهوية و المحلية سواء من خلال تعزيز قابلية التشغيل و تلبية حاجيات السوق من اليد العاملة المؤهلة او من خلال مواكبتهم و تأطيرهم من اجل خلق مشاريعهم و مقاولاتهم و هذا ما تجلى فعليا على ارض الواقع من خلال برامج التشغيل الذاتي من اجل دعمهم و تمويل مشاريعهم بمختلف اقاليم جهة كلميم واد نون .

 و بدلك تجسدت اليوم الارادة المشتركة و الرؤية الموحدة من اجل تنمية قطاع التكوين المهني بجهة كلميم واد نون من خلال ابرام اتفاقية شراكة من اجل احداث مدينة المهن و الكفاءات متعددة الاقطاب و التخصصات بكلميم بمبلغ اجمالي يبلغ 125 مليون درهم .

 

 

الآراء الواردة في التعليقات تعبر عن آراء أصحابها وليس عن رأي الموقع

الإشتراك في تعليقات نظام RSS تعليقات الزوّار (0)

المجموع: | عرض:

أضف تعليقك