كاريكاتير وصورة

الأكورة


ن ، والقلم وما يسطرون ...

عبدالله حافيظي السباعي، باحث متخصص في الشؤون الصحراوية والموريتاتية

واقع الصحراء والنموذج التنموي المرتقب

الدكتور حمدات لحسن / العيون

الاستثناء المغربي بين الواقع السلطوي والأفق الديموقراطي

حسن الزواوي**أستاذ بجامعة إبن زهر بأكادير وباحث في العلوم السياسية

الوعاء_العقاري بالصحراء الثروة المستباحة

متابعة : محمد سالم بنعبد الفتاح

النشرة البريدية

الكلمات الدليلية:

لا يوجد كلمات دليلية لهذا الموضوع

قيم هذا المقال

0
الرئيسية | أخبار جهوية | عمال نظافة موسميون اغلبهم طلبة و معطلون بالشاطئ الأبيض ينتظرون مستحقاتهم و يستنكرون تأخر الجماعة

عمال نظافة موسميون اغلبهم طلبة و معطلون بالشاطئ الأبيض ينتظرون مستحقاتهم و يستنكرون تأخر الجماعة

 

توصلت الساقية نيوز بشكاية من احد الشباب الذين عملوا كعمال نظافة لدى جماعة الشاطئ الأبيض خلال فترة الصيف من هذه السنة لمدة شهرين، حيث يشتكي المتحدث من تأخر اجورهم التي لم تقم جماعة الشاطئ الأبيض الترابية بصرفها الى حدود توصل الجريدة بشكاية المعنيين.

و اشار المشتكي انه هو و غيره من زملائه هم في الأصل طلبة جامعييون كانوا ينتظرون التوصل بمستحقاتهم بغرض السفر و متابعة دراستهم بمواقع جامعية بعيدة كمراكش و الرباط و اكادير.

و اضاف المتحدث انهم كان يعملون على مدار ايام الأسبوع بدون اي مساعدة او دعم دون كهرباء او ماء او اي تجهيزات او خيام او مواد غذائية، مشيرا الى ان عدد العمال المعنيين يبلغ 30 عاملا، حيث اكد انه تم الإتفاق معهم على مبلغ 1400 درهم كأجرة على عملهم إلا انهم لم يتوصلوا باي شيء ، مستنكرا عدم تواصل اي مسؤول معهم رغم بلوغهم شهرا من التأخير عن صرف اجورهم و مستحقاتهم.

المتحدث اضاف انهم تعرضو لأضرار مادية كثيرة بسبب سيول واد بويسافن الجارفة التي عرفتها المنطقة هذا الصيف مؤكدا انهم نظموا وقفة احتجاجية امام الجماعة الا ان احدا لم يعرهم اهتماما، مستنكرا ما قال عنه جواب رئيس الجماعة لهم بالحرف حسب تصريحه الشخصي "حياتكم هادي ضبرو ريوسكم".

و في نفس السياق فقد اكد المتحدث ان الأمر يتعلق بعمال موسميين يعملون فقط خلال فصل الصيف لمدة شهرين، و منهم من سبق له ان عمل بذات المهم من أربع سنوات بينما منهم من عمل لأول مرة. 

 

الآراء الواردة في التعليقات تعبر عن آراء أصحابها وليس عن رأي الموقع

الإشتراك في تعليقات نظام RSS تعليقات الزوّار (0)

المجموع: | عرض:

أضف تعليقك