كاريكاتير وصورة

الأكورة


ن ، والقلم وما يسطرون ...

عبدالله حافيظي السباعي، باحث متخصص في الشؤون الصحراوية والموريتاتية

واقع الصحراء والنموذج التنموي المرتقب

الدكتور حمدات لحسن / العيون

الاستثناء المغربي بين الواقع السلطوي والأفق الديموقراطي

حسن الزواوي**أستاذ بجامعة إبن زهر بأكادير وباحث في العلوم السياسية

النشرة البريدية

الكلمات الدليلية:

لا يوجد كلمات دليلية لهذا الموضوع

قيم هذا المقال

0
الرئيسية | أخبار جهوية | رئيس المجلس الاداري بالنيابة، الوكالة الحضرية لكليميم شريك نوعي ومتميز لكافة المتدخلين بالجهة

رئيس المجلس الاداري بالنيابة، الوكالة الحضرية لكليميم شريك نوعي ومتميز لكافة المتدخلين بالجهة

اثناء كلمة رئيس المجلس الاداري بالنيابة للوكالة الحضرية لكليميم وادنون لدورتها الحادية عشر التي تناولها المفتش العام لوزارة إعداد التراب الوطني والتعمير والإسكان وسياسة المدينة عن وزير التعمير والاسكان خلال اشغال الدورة الحادية عشرة للمجلس الإداري للوكالة الحضرية لكيلميم واد نون المنعقدة بقاعة الاجتماعات بولاية جهة كلميم واد نون، بحضور الكاتب العام لولاية و ممثلي المجالس المنتخبة بالجهة والمصالح الخارجية، ارفرد الرئيس بالنيابة ان هذه الدورة تأتي في سياقات ودلالات مفصلية بالبلاد لاسيما الجهوية المتقدمة ومواصلة الأوراش الكبرى كالتعليم وغيره، وهي من الأدوار الطلائعية المهمة التي تضطلع بها الوكالة الحضرية وكذا الاستراتيجية في تنفيذ سياسة التعمير.


وجاء في كلمته أن الوكالة الحضرية لكليميم واد نون تعتبر شريكا متميزا للجماعات الترابية لإنحاح البرامج الجهوية وفقا لاختصاصاتها في مجال التعمير باعتبار هذه الجهة تحتاج إلى تمثين مؤهلاتها الفلاحية والسياحية والتجارية والصناعة التقليدية للوصول إلى تكافل اقتصادي لبلوغ تنمية شاملة ومندمجة للجهة.


واردف ان الوكالة الحضرية أن تكون محورا اساسيا في قطاع التعمير بالجهة وأداة للهندسة والخبرة الترابية لإنتاج وثائق التعمير وإنحاح تصاميم التهيئة وأن تكون مصاحبة للجماعات الترابية لبلورة مخططات التنمية وإرساء منظومة معلوماتية وتبسيط الوثائق الإدارية والمالية ومتابعة إنجاز المشاريع و إبداء الرأي في عدة قطاعات انتاحية.


وابرز كذالك السيد محمد النجار مدير الوكالة الحضرية لجهة كلميم وادنون في عرضه الذي تقدم بيه خلال هذه الدورة اهم المعطيات المتعلقة بالمشاريع المهيكلة على المستوى الجهوي في مجال عمل الوكالة الحضرية ، حيث اكد ان اهم هذه المشاريع التي عملت عليها الوكالة تعميم التغطية بوثائق التعمير و تحيين المتجاوز منها، الدراسات الإستشرافية للتنمية الحضرية، تعفيل مضامين تصاميم اعادة الإعتبار و المحافظة على المدن العتيقة، بلورة برنامج عمل خاص للمساعة المعمارية و التقنية و الهندسية لفائدة الجماعات الترابية اضافة الى العديد من المشاريع و الأوراش المهمة الأخرى.


و في نفس السياق فإن الكاتب العام لولاية جهة كليميم وادنون خلال كلمة له خلال اللقاء ، اصر على الإسراع بمشروع تهيئة المدينة القديمة حيث تدخل السيد الكاتب العام لولاية جهة كلميم واد نون نيابة عن الوالي الجهة الذي تعذر عليه الحضور، بالاداء بدلوه عن اشغاله باسترتيجيات ومخططات تواكب السياسية التنموية للاوراش كبرى، حيث اشار الى انه يجب الإهتمام بهذه الأوراش واعطاءها دورها في التنمية المجالية كمحدد رئيسي لهذا المعطى، و هو ما جعل المفتش العام لوزارة التعميروالاسكان يثني على دقته في المعالجة والتصور متعجبا من قدرته على ظبطه لكل هذه الملفات في وقت قياسي بعد تعيينه حديثا على حد تعبير المتحدث.


وواصل الكاتب العام الجديد بكلميم الحديث عن أهمية المعمار و عدم الاقتصار فقط على المصادقة على وثائق التعمير وإنما بضرورة الإسراع بتنفيدها وتطبيقها على مستوى الواقع، مذكرا بضرورة الاهتمام بمدينة كليميم باعتبارها مركز الجهة خصوصا في فتح ورش تهيئة المدينة القديمة تماشيا مع الإرادة الملكية السامية حيث يوصي جلالته و يحت على الاهتمام بالمدن القديمة وإعادة تهيئتها لما تشكله من موروث تاريخي وثقافي بالإضافة إلى تهيئة سبعة أحياء أخرى بالمدينة والتي بلغت مراحلها النهائية من حيث الدراسة.


وفي نفس السياق يتابع الكاتب العام لولاية الجهة بإنشغال بالغ الاهمية مسألة الإسراع بفتح 400 هكتار بين إفني وكليميم بتعاون مع الوكالة الحضرية ومؤسسة العمران والجماعات الترابية ما سيخلق دينامية في التشغيل والتنمية على مستوى الإقليم والجهة ككل وضرورة الاهتمام بمجموعة من المراكز التي تقع على الطريق الرئيسية رقم 1 والتي ستتحول إلى طريق سريع تطبيقا للنمودج التنموي لللاقاليم الجنوبية من حيث بنيتها العمرانية والحضرية. وابرز كذالك انه يجب ان يتم التفكير في خلق اقطاب صناعية لها القدرة من جعل بوابة الصحراء قطبا صناعيا لتعدد مواردها الطبيعية وغناها البحري باستغلالها الجيد في خلق ثروة مهمة للجهة.


وفي ختام الدورة فقد تمت المصادقة بالاجماع على الحساب الاداري وفي وضع التوصيات ورفع برقية ولاء واخلاص للسدة العالية بالله جلالة الملك محمد السادس.

الآراء الواردة في التعليقات تعبر عن آراء أصحابها وليس عن رأي الموقع

الإشتراك في تعليقات نظام RSS تعليقات الزوّار (0)

المجموع: | عرض:

أضف تعليقك