كاريكاتير وصورة

النشرة البريدية

الكلمات الدليلية:

لا يوجد كلمات دليلية لهذا الموضوع

قيم هذا المقال

0
الرئيسية | أخبار محلية | المسبح البلدي بالزاك .. قيمة سياحية و متنفس جديد للساكنة أمام فضيحة مسابح كلميم

المسبح البلدي بالزاك .. قيمة سياحية و متنفس جديد للساكنة أمام فضيحة مسابح كلميم

تم يوم الثلاثاء الماضي، بجماعة الزاك / إقليم آسا الزاك ، تدشين المسبح البلدي و تسليمه للمجلس الجماعي للزاك من طرف المؤسسة القطرية العالمية للمحميات الفطرية و الطبيعية.

و حضر حفل هذا التدشين كل من السيد عامل صاحب الجلالة على إقليم آسا الزاك، و ممثلي المؤسسة القطرية  و منتخبي الإقليم، و مسؤولي المصالح الخارجية و فعاليات المجتمع المدني بالإقليم.


وباعتبار المسبح سيشكل قيمة سياحية مضافة و متنفس جديد للساكنة بالمدينة على وجه الخصوص و بإقليم أسا الزاك بشكل عام، اصبح الجميع يتساءل و يستحضر حالة مسابح كلميم التي تم تشييدها بالمال العام في اطار المبادرة الوطنية للتنمية البشرية، و في اطار خطاب المنتخبين الفضفاض الدي يتحدث دائما عن التنمية و هو عاجز عن افتتاح ابسط مشروع صرفت عليه الملايين دون جدى، بل وصل حد الفضيحة ترك المجال امام ابناء كلميم  للسباحة بالنافورات العمومية بدل فتحح ابواب المسابح المغلقة.

الآراء الواردة في التعليقات تعبر عن آراء أصحابها وليس عن رأي الموقع

الإشتراك في تعليقات نظام RSS تعليقات الزوّار (0)

المجموع: | عرض:

أضف تعليقك