كاريكاتير وصورة

النشرة البريدية

الكلمات الدليلية:

لا يوجد كلمات دليلية لهذا الموضوع

قيم هذا المقال

0
الرئيسية | أخبار محلية | جماعة كليميم: ما بين احتلال المركز الثالث وطنيا في "تقييم الأداء" و غياب الحكامة على ارض الواقع

جماعة كليميم: ما بين احتلال المركز الثالث وطنيا في "تقييم الأداء" و غياب الحكامة على ارض الواقع

كما سبق و نشرت العديد من المنابر الإعلامية بكلميم فقد حصلت جماعة كليميم على المركز الثالث في" التقييم و الأداء "، وذلك على مستوى ما مجموعه 103 جماعة ترابية  بمدن و أقاليم و جهات المملكة، التي تم اخضاعها للتقييم حول الأداء من طرف المفتشية العامة و المديرية العامة للجماعات المحلية.

و اعتبر الجميع حصول جماعة كليميم على المركز الثالث، بمثابة شهادة عليا تشيد بمجهودات من سيروا ويسيرون هذا المرفق الحيوي و يسلط الضوء على مسيري هذه الجماعة المبني على العمل الجاد والميداني وسعيهم الدائم لتنمية منطقتهم ومجهوداتهم الجبارة التي جعلت من كليميم مدينة في طريقها لمنافسة كبرى الحواضر العريقة وطنيا .

إلا ان الأمر يتجاوز التسير و الأداس المرتبط اساس بماهو مالي و اداري، ليصل الى هموم المواطن البسيط، فالمتابع للشأن المحلي بكلميم سيرى بعينين دون ان يوجهه احد، ان كل مسابح كلميم مغلقة امام العموم، ان كل ملاعب كلميم تقريبا و منشأته الرياضية مغلقة امام العموم، ام كرنيش ام العشار اصبح يعيش حالة الموت البطيء منذ تشييده ، ان دعم الجمعيات يتم على اساس القرابة و التبعية السياستين و الإنتخابية، كل هذه و غيرها من المشاكل التي تؤرق هموم المواطنين هي التي تحتاج الى التقييم و لعل لا يحتاج لا الى لجنة تفتيش او مديرية عامة.

و بالرغم من افتخارنا بهذه المرتبة المتقدمة التي حققت الجماعة الترابية لكلميم على هذا المستوى الا اننا نطمح لتقدم حقيقي يرفع من واقع التنمية بكلميم و يحرك عجلت التقدم الإقتصادي و الإجتماعي في كل المستويات.

الآراء الواردة في التعليقات تعبر عن آراء أصحابها وليس عن رأي الموقع

الإشتراك في تعليقات نظام RSS تعليقات الزوّار (0)

المجموع: | عرض:

أضف تعليقك